تكنونية الصفيحة العربية

شارك المنشور على حساباتك ...
#الخطر_الزلزالي_انتهى
#خطر_الزلازل_انتهى
seismic_risk_finished#
seismic_hazard#

د. سامر زيزفون & م. نشأت السمعان
تكنونية الصفيحة العربية
ان البحر الاحمر هو محيط جنيني ناشئ بين الصفيحتين العربية والافريقية حيث انه يتسع سنويا بمقدار 2 سم مما يؤدي إلى دفع الصفيحة العربية باتجاه الصفيحتين الايرانية والاناضولية الشكل(1) مسببا ضغطا على شرق تركيا مما يولد حركة انزلاقية تشوهية مسببة تجمع الاجهادات والاحمال الزلزالية حول مناطق الفوالق في المنظومات الصدعية .
إن كل صدع يجمع الطاقة بشكل دائم ويتشوه سنويا ويستمر بتجميع الطاقة الناتجة عن الاحمال الزلزالية حتى يصل إلى عتبة حدية لا يمكن لجزئيات الصخر احتمالها بسبب الضغط المتزايد عليها مما يؤدي إلى حدوث تمزقات وإنكسارات في الصخور وهذه الكسور في الطبقات الصخرية لها الانواع الآتية:
كسور تباعدية – كسور تقاربية – كسور تسبب هبوطا أو انزلاقا وهذه الحالة موجودة على معظم صدوع الإنهدام العربي فهي صدوع تحويلية تتحرك بمعدل 4- 8 ملم سنويا.
وهنا نلاحظ أن:
١- بعض الفوالق يحدث التمزق الصخري عليها والتكسر كل 80 – 100 عام.
٢- بعض الفوالق يحدث التكسر عليها كل 200 – 250 عام.
٣- بعض الفوالق يحدث التكسر والتمزق عليها كل 500 – 1000 عام.
وتكون الزلازل المتحررة على هذه الفوالق ذات قوة مرهونة بحجم التكسر الحادث على صخورها وقدرها الاعظمي يتراوح بين 6 – 7.8 درجات.
الشكل(1)

اترك تعليقاً