شارك المنشور على حساباتك ...
#الخطر_الزلزالي_انتهى
#خطر_الزلازل_انتهى
seismic_risk_finished#
seismic_hazard#

د. سامر زيزفون & م. نشأت السمعان
الصفيحة العربية:
إن الصفيحة العربية الشكل(1) تظهر ركيزة مؤلفة من الصخور المتحولة والبركانية والتي تعود إلى البريكامبري وكذلك فإنها مغطاة بتشكيلات رسوبية تعود إلى الحقب الثاني والثالث والرابع.
الشكل(1)
كما أنه في شمال غرب الصفيحة العربية يوجد فالق شرق الأناضول ويعود إلى ما بعد الميوسين وهو من الناحية التاريخية فالق نشط وحاليا يتمتع بنشاط هام وهو فالق وحركته يسارية يشكل مع فالق شمال الأناضول نموذجا إزاحيا مزدوجا (انيس مطر) أما فالق شمال الأناضول فهو فالق إزاحي يميني واضح في القسم الشرقي والمركزي من تركيا وتصبح متابعته صعبة كلما اتجهنا نحو الغرب اعتبارا من بحر مرمرة، وفيما يخص نطاق بيتلس فهو منطقة اللحمة بين الصفيحة العربية والصفيحة الأناضولية والتي تعود إلى عمر الإيوسين العلوي وهنا تكون الصفيحة الأناضولية متراكبة فوق الصفيحة العربية، جبال زاغروس وهذه السلسلة المطوية تشكل الحدود بين الصفيحة العربية والصفيحة الإيرانية وتمتد بطول 1500 كم وتأخذ اتجاه شمال غرب – جنوب شرق كما أن الانهدام العربي يشكل حدود الصفيحة الغربية.
إن دراسة البحر الأحمر تعطي فكرة أولية عن تشكل المحيط فالبحر الأحمر هو محيط في المرحلة الجنينية نتج عن دوران الصفيحة العربية بالنسبة للإفريقية وهو عبارة عن منخفض كبير يمتد بحدود 2000 كم طولا وبحدود 250 كم عرضا وذلك بين الصفيحة الإفريقية ومنطقة شبه الجزيرة العربية في الصفيحة العربية، ولقد ظهرت عدة فرضيات حول نشؤء البحر الأحمر ولكن شأنه شأن أي إنهدام يمكن إيضاح أطوار تشكله كالتالي:
1- الطور الأول (القاري): وهو طور التخلع القاري والتقبب حيث سيطرت قوى تكتونية تخلعية انهدامية أدت إلى تشكل بنى غورية في كل من البحر الأحمر وخليج عدن وخليج السويس.
2- الطور الثاني (طور نشوء القشرة المحيطية): ويعزى إلى هذا الطور الانفتاح الضعيف في خليج السويس وهنا بدأت تتشكل أيضا قشرة محيطية بفعل الإندفاعات البازلتية وبالإعتماد على الشواذ المغناطيسي الموجود في انهدام يقع على الحدود الشرقية للقشرة المحيطية الجديدة تم تقدير معدل الانفتاح في هذا الطور ب 5 مم/سنة.
3- الطور الثالث (الحديث): استمرت فيه عملية الانفتاح ودل على ذلك وجود قشرة قارية على مسافة بعيدة من الشواطئ الحالية للبحر الأحمر حيث أشارت إلى مقدار الإنفتاح كما إنه في هذا الطور انتقلت الحركة إلى الفالق المشرقي و غابت الحركة الإنهدامية في السويس وتقدر سرعة الحركة الإزاحية بمقدار 8.5 مم/سنة وتبين الأشكال(2-3-4) مراحل إنفتاح البحر الأحمر.
الشكل(2)
الشكل(3)
الشكل(4)
الفالق العربي الإفريقي: وهو يشكل الحدود الغربية للصفيحة العربية مع الصفيحة الإفريقية يمتد هذا الفالق على طول أكثر من 1200 كم وذلك اعتبارا من خليج العقبة جنوبا وحتى الحدود التركية السورية شمالا.مرورا بانهدامات عدة مثل البحر الميت – غور الأردن – بحيرة طبرية – واعتبارا من بحيرة طبرية يأخذ النظام الفالقي هذا وعبر الأراضي اللبنانية اتجاه شمال شرق وذلك حتى منخفض البقيعة في جنوب السلسلة الساحلية ثم يستمر باتجاه الشمال من الأراضي السورية مشكلا منخفض الغاب ويستمر شمالا حتى لواء إسكندرون وجنوب تركيا ثم يمتد باتجاه الشمال الشرقي حتى جبال كازبيك في القوقاز الكبير ومن هذا الوصف سنجد أن هذا النظام الفالقي يملك قسمين – قسم جنوبي ( خليج العقبة – وادي عربة – البحر الميت – وادي الأردن – بحيرة طبرية) وقسم شمالي ( منخفض البقيعة – منخفض الغاب – جنوب تركيا).
خليج العقبة: و هو منخفض متطاول عرضه وسطيا حوالي 20 كم و طوله يزيد قليلا عن 180 كم ولقد تم اكتشاف عدة منخفضات داخل انهدام خليج العقبة وتصل أعمق نقطة في أحد هذه المنخفضات إلى 0185 م وهذا مايميز خليج العقبة عن خليج السويس أي يكون العمق قليل في خليج السويس وبلغت أخفض نقطة 100 م. إن التشكيلات الجيولوجية المحيطة بخليج العقبة مكونة من صخور القاعدة البريكامبرية كما أن الارتفاع في حافة سيناء بحدود 500 م أما الارتفاع في الجهة الشرقية يصل إلى 1000 م.
إن النشاط البركاني القديم في هذا الخليج يكون قاعدي وحامضي و يكون كثيف حول محيط العقبة وخاصة في الجهة الشرقية من خليج العقبة حيث نجد مجموعة من الدايكات العائدة لعصر الميوسين. إن الجيوفيزياء البحرية أثبتت أن بنية خليج العقبة مؤلفة من تتابع 3 أحواض محدودة بفوالق متجهة نحو الشمال وأطوال الأحواض تتراوح ما بين (45- 140) كم.
وادي عربة: يمتد من النهاية الشمالية لخليج العقبة وحتى جنوب البحر الميت ويظهر على شكل منخفض متطاول طوله 147 كم وعرضه متغير من نقطة إلى أخرى ويتراوح ما بين 9 كم في شمال شرق العقبة و25 كم في الغرب من البحر الميت ومن الناحية الجيولوجية الحواف الغربية تتميز بتكشف صخور القاعدة البريكامبرية والتي تنسب إلى النهاية الشمالية للصفيحة العربية وهذه التكشفات مرئية في خليج العقبة وتنغرس هذه الركيزة نحو الشمال تحت غطاء من التشكيلات الرسوبية والتي تعود إلى البريكامبري وحتى الكريتاسي اعتبارا من الجنوب نحو الشمال أما النشاط البركاني فهو يعود إلى الباليوجين والنيوجين وهو غائب في قلب المنخفض والفوالق النشطة متواجدة على الحافة الشرقية لهذا الوادي.
البحر الميت: يحده من الجنوب وادي عربة ومن الشمال وادي الأردن هذه البنية الانهدامية مميزة وتمثل أكثر النقاط انخفاضا بالنسبة للكرة الأرضية حيث أن مستوى سطح الماء الحالي أخفض من مستوى سطح البحر ب 402 م والبحر الميت يغطي مساحة تقريبية بحدود (110) كم2 طوله وعرضه بحدود 16 كم و يتراوح عمقه ما بين 8-10 كم يتكون من سلسلة من الانخفاضات توجد بينها حواجز بشكل سلمي وهذه المنخفضات مجتمعة أدت لتشكل حوض واسع أما بالنسنبة للبركنة هنا فهي غير موجودة في الجانب الغربي ولكنها كثيفة نسبيا في الجانب الشرقي وهي تعود إلى الرباعي والحديث.
وادي الأردن: يشكل النهاية الشمالية للبحر الميت ويحافظ على اتجاه شمال جنوب ويقع بين البحر الميت وبحيرة طبرية.
بحيرة طبرية: تقع تحت مستوي سطح البحر وهي أخفض من سطح البحر ب 202 م.
منخفض الغاب: وهو أهم بنيات القسم الشمالي من الفالق المشرقي وقد وضعت عدة موديلات جيولوجية لتفسير تشكل هذا المنخفض نذكر أهمها:
1- النمط الريفتي أو الانهدامي: وفيه يعتقد أن الفوالق الطولية جميعها هي فوالق عادية أو التوائية أما الفوالق الممتدة شمال غرب وشمال جنوب هي فوالق إزاحية أو ذات مركبات إزاحية.
2- النمط الرامبي ( الانحداري أو الإنحنائي): ويتطلب هذا النمط وجود إزاحة لمركبة فالق تحميل عكسي على طول الفوالق الطولية أما النتؤات والبروزات الطرفية المنتشرة شمال غرب في ظل الإجهادات والتوترات تعتبر حركات إزاحية يسارية.
3- النمط الهبوطي الشاقولي او العمودي: ويتمثل بإنقباضات الدايكات المنتشرة بشكل واسع في أجزاء الغور الجنوبية والجنوبية الغربية.
4- نمط الحركة المزدوجة : هذا النمط يتطلب حركة إزاحية يسارية بطول الفوالق ذات الإتجاه شمال غرب والفوالق الطولية وبناء على هذا النمط يمكن شرح الانضغاط القوي للسلسلة الساحلية وارتفاعها ومقابل ذلك فإنه في الجزء الجنوبي الغربي يتشكل المنخفض المثلثي الشكل إلا أنه وبنفس الوقت فإن هذا النمط يكون قاصرا عن شرح غوص وانغمار الغور بالكامل ولهذا السبب فإن هذا الموديل يحتاج إلى آليات رافدة ليشرح تشكل الغور.
5- نمط الحوض الانفتاحي بولا بارت: بالأخذ بعين الاعتبار اتجاه الصخور ووجود الحركة الإزاحية اليسارية بطول الفوالق الطولية فإن الموديل المذكور يمكن أن يستخدم لفهم تشكل الجزء المركزي للغور بشكل خاص حيث أن النمط البولابارتي الكلاسيكي يتطلب مخطط زاوي مائل للغور الشكل (5) وكذلك التوضع الستائري الشكل للحركات الإزاحية المحددة للغور.
6- النمط الإزاحي المروحي او الدوراني: عمليا هذا النمط يشرح بشكل جيد الخصائص الشكلية والمورفولوجية المتعددة لغور الغاب حيث أن شقوق الغور تم شرحها بامتداد الإزاحات الكبيرة في نطاقات التخامد أما في الجنوب فإن تشكل الغور أو المنخفض المثلثي الشكل العميق فيشرح بوجود دوران للكتل المركزية وبنفس الوقت والآلية يكون متوافقا مع الانضغاط لمرتفعات السلسلة الساحلية وبيبن الشكل(5) 1- النمط الانهدامي 2- الشكل الانحنائي 3- الهبوطي 4- بولا بارت 5- الحركة المزدوجة 6- المروحي وحيث 1- الفوالق المحددة للغور 2- فوالق أخرى – فالق عكسي فالق تحميل 4- إزاحات (انضغاط – انفتاح) 5- فالق عادي 6- إشارة اصطلاحية تشير إلى التوضع الأفقي للطبقات قبل حدوث الإجهادات 7– نطاقات الانفتاح والشد 8- اتجاه الإنضغاط الأفقي 9- اتجاه الانفتاح الأفقي 10- درجة الدوران حول المحور الشاقولي للكتل الصخرية A الأطراف وB أجنحة الفوالق.
الشكل(5)

اترك تعليقاً